الفرق بين التكاثف والتبخر

تعتبر كل من عمليتي التبخر والتكاثف من العمليات الطبيعية التي تتغير من خلالها المادة من حالة إلى أخرى؛ إذ يمكن للمادة أن توجد في الطبيعة في ثلاث حالات مختلفة هي: الحالة الصلبة، أو الحالة السائلة، أو الحالة الغازية، وبشكل عام تحدث العمليتان عندما تكتسب الجزيئات الصغيرة المكوّنة للمواد المختلفة للطاقة أو تفقدها على شكل حرارة،[١] وبشكل عام يكمن الفرق بين التكاثف والتبخر في النواحي الآتية:


التعريف

يمكن تعريف عملية التبخر (بالإنجليزية: Evaporation) بأنها عملية تحول السائل إلى غاز، وهي تعتبر عملة ماصة للطاقة، أما التكاثف (بالإنجليزية: Condensation) فهي العملية المعاكسة لها أي عملية تحول السائل من غاز إلى قطرات سائلة مرة أخرى، وهي تعتبر عملية مُطلقة للطاقة.[٢]


الطاقة بين الجزيئات

تقل قوى التجاذب بين الجزيئات خلال عملية التبخر، مما يحول السائل إلى غاز، أما خلال عملية التكاثف فتزداد قوى التجاذب بين الجزيئات مما يحول الغاز إلى سائل.[٣]


كيفية حدوث كل منهما

يحدث التبخر عند تسخين السائل؛ إذ تمنح الحرارة جزيئات السائل الطاقة التي تجعل هذه الجزيئات تتحرك بشكل أسرع، وفي حال اكتسابها لطاقة كافية، فإنّ تلك القريبة من سطح السائل منها تتفكك، لتهرب مبتعدة عن السائل وتدخل إلى الهواء على شكل غاز.[١]


أما عن عملية التكاثف فهي تحدث عندما تبرد جزيئات الغاز وتفقد الحرارة، وبالتالي فإنها تفقد طاقة، مما يؤدي إلى تباطئها، واقترابها من بعضها البعض، لتجتمع في النهاية معًا لتشكيل السائل.[١]


أمثلة على عمليتي التكاثف والتبخر

يمكن ملاحظة هاتين الظاهريتن من خلال تسخين دورق فيه ماء عبر وضعه على اللهب حيث سيبدأ الماء بعد مرور بعض الوقت بالغليان ليتحول إلى بخار من خلال عملية التبخر، ثم وبعد إيقاف تسخين الماء ووضع غطاء على الدورق يمكنك ملاحظة وجود قطرات من الماء على الغطاء بعد رفعه بسبب تكاثف بخار الماء عليه وتحوّله إلى سائل مرة أخرى عبر عملية التكاثف.[٣]


من الامثلة في حياتنا أيضاً حول عملية التكاثف هو الضباب المتشكل على كوب الماء البارد أو المثلّج في الأجواء الحارة، إذ قد يبدو ان هذه القطرات قد ظهرت من العدم، إلّا أنها وفي الحقيقة نتجت بسبب تكاثف بخار الماء الموجود في الهواء، أما من أشهر الأمثلة على عملية التبخر فهي جفاف الملابس الرطبة في الأيام الحارة،[٤] ومن الظواهر الطبيعية من حولنا على عملية التبخر هو تقلص المياه ببطء في البركة بسبب تسخين أشعة الشمس للمياة الموجودة فيها، كما أن انخفاض مستوى الماء في الوعاء أثنا غليانه يعد مثالاً على عملية التبخر من حولنا، فالماء حقيقة لا يختفي، ولكنه ينتقل إلى الهواء على شكل غاز يسمى بخار الماء، ويعتبر الندى الذي يتشكل على العشب صباحاً مثالاً على عملية التكاثف في الطبيعة.[١]

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "evaporation and condensation", kids.britannica.com, Retrieved 25-8-2021. Edited.
  2. "Difference Between Evaporation and Condensation", byjus.com, Retrieved 25-8-2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Evaporation and Condensation", www.vedantu.com, Retrieved 25-8-2021. Edited.
  4. "Difference-between-Evaporation-and-Condensation", www.teachoo.com, Retrieved 25-8-2021. Edited.